الكثير في آن واحد 🤯

هل نحن أحياء؟!

ما الذي نعيش من أجله؟!

ما الذي نحس به؟!…

ما هو الجواب الصريح لو سئلنا عن كيف حالنا؟!.. هل سنجيب ببخير و نكتفي و نحبس كل تلك الكلمات التي تريد أن تتسرب منا.. أم سنقول تلك الكلمات كما هي نخرجها من سجنها و نتحرر معها!!..صعب جدا أن نخرجها فالدمية لا يمكن أن تتحول إلى إنسان.. الدمية لا تشعر بل تتحرك وفقا لمشاعر الناس.. مهلا! من الدمية فينا؟ و من هم الناس الذين يحركون تلك الدمية؟؟!.. الكثييير من عدم الأمان و التوتر يعيش بيننا بل يعيش فينا.. الغريب أننا كلنا نحاول أن نكون ناسا سواء أ نريد اللعب بدمية ما أم لا.. لكن الأمر الواضح أننا جلنا الدمى.. جلنا يرتمي في أحضان المجتمع خوفا على صورته.. فيخفي الكثير منه.. و يحبس الكثير داخله.. و يحبس الكثير من الدموع يرجعها من عتبة العين إلى المنزل عنوة حيث تستكين مع كل تلك الفوضى الكثيرة.. فيمتزج كل شيء.. حيث نصبح دمى..

سؤال آخر ما السبب الذي نعيش من أجله؟! لماذا نصر على التنفس و مواصلة العيش؟! ما هو ذاك الدافع الخفي؟!…

الجواب يتطابق عادة كلما طرح السؤال.. أن ندرس ،نعمل، نؤسس عائلة، نوفر لهم مالا……. و املإ الفراغ بكل تلك الروتينات.. أو في نسخة أخرى.. نعيش كي نتمتع و نسافر و نرفه على أنفسنا….. و املإ الفراغ بكل تلك التراهات التي غزت بشكل عادي الرسائل اليومية التي نتلقاها من صديقنا الحميم السيد هاتف…

توتر و عدم أمان تجلبهما النسختان بالتساوي..

كيف أبدوا اليوم؟! هل نقص وزني أم زاد؟! ما تلك التجاعيد و البثور التي سادت وجهي؟! سيسخر الناس مني.. لن أنال إعجابهم….. لكن في آخر المطاف لا أحد سيرى تلك العيوب.. فلا أحد يمتلك الوقت.. فالكل يحاول أن يملأ فراغه بما “يناسب”..

ماذا لو خضعنا للحل السهل؟! ماذا لو تقبلنا غيرنا و حسبناه نحن؟! ماذا لو خرجنا من الدمية؟! و عشنا بدون ركض خلف المنصب و الجاه و الجمال… ماذا لو لم نحبس تلك الكلمات و أجبنا بصدق؟! .. ما الذي سنخسره أن بكينا لأن الهموم أثقلتنا؟!.. ماذا لو تحررنا من القلق…

فكلها بيد الله..

فلما القلق؟!

الأرزاق بيده.. و ما ليس لنا ليس لنا.. و ما كتبلنا فهو لنا…

نفس عميق.. و بعدها عودة إلى الحياة..

ليس بأمر بسيط لكنه كذلك 😏✌️💕

الحكماء إن ماتوا كلماتهم لا تموت ♥️

كل الحب و المودة لكل بشري خلف الشاشة 💕✌️

قياسي

2 thoughts on “الكثير في آن واحد 🤯

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s